Nothing تطلق سماعات Ear and Ear (a) مع مزايا ChatGPT الجديدة للعملاء في السعودية


الرياض، المملكة العربية السعودية، 1 مايو 2024: أعلنت Nothing اليوم خلال حدث Community Update للربع الأول من العام الذي تم بثه مباشرة من طوكيو في اليابان، بأنها تعمل على إنشاء قاعدة جديدة لمجموعة منتجاتها الصوتية عبر إطلاق اثنين من السماعات اللاسلكية الجديدة، Nothing Ear وNothing Ear (a). وأعلنت الشركة في الوقت نفسه أنها ستعزز تجربة المستخدم الشاملة من خلال مزايا ChatGPT الأولى من نوعها في القطاع التي ستتوفر في منتجاتها الصوتية وهواتفها الذكية. 

 وتأتي منتجات Nothing الصوتية نتاجاً للتحسين المستمر في عمليات التصميم والهندسة على مدار السنوات الثلاث الماضية، وتوفر تجربة مستخدم متميزة لعشاق الموسيقى والمستمع اليومي على حد سواء. وقامت الشركة بتحويل تركيزها من إطلاق عدد كبير من المنتجات إلى إطلاق منتجاتها صوتية توفر تجربة مستخدم متميزة. وصممت سماعات Nothing Ear لتلبي متطلبات عشاق الموسيقى الذين يبحثون عن أفضل جودة للصوت، في حين صممت سماعات Nothing Ear (a) لمن يبحثون عن الرفيق الصوتي اليومي المثالي. 

ستتوفر هذه المنتجات الصوتية الجديدة في متاجر التجزئة الرئيسية في المملكة، وتشمل مكتبة جرير وهايبرماركت لولو وإكسترا بالإضافة إلى أمازون ونون. وستكون سماعات Ear متوفرة بسعر 599 ريال سعودي، وسماعات Ear (a) بسعر 429 ريال سعودي. 

سيحصل العملاء على فرصة لتسجيل الطلب المسبق على السماعات ابتداءً من 2 مايو. 

تبدأ عمليات البيع العامة في 9 مايو، في جميع متاجر التجزئة. 

قال كارل باي، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لدى Nothing: “اتخذنا خطواتنا الأولى نحو التغيير من خلال دمج مزايا ChatGPT ونظام تشغيل Nothing OS في سماعات Ear and Ear (a) وهناك المزيد في المستقبل. ونتطلع دائماً إلى تلقي آراء مجتمعنا من عشاق الموسيقى ومستمعي المحتوى الصوتي“. 

Nothing Ear – الصوت بهيئة متطورة 

تعتبر سماعات Ear نسخة متطورة من سماعات Ear (2)، وتحافظ على تصميم السماعات الشفافة الذي تشتهر به Nothing وتقدم أفضل تجربة صوتية على الإطلاق من الشركة، مما يوفر صوتاً أكثر ثراءً دون التأثير على الأداء. 

الصوت 

تم تصميم السماعات بما يلبي احتياجات عشاق الموسيقى، وتتفوق سماعات Nothing Ear على نظام التشغيل الأكثر تقدماً حتى اليوم بفضل محركها الديناميكي المخصص مقاس 11مم الذي يتميز بمواد ذات جودة عالية تم اختيارها بعناية لتقديم الصوت الأكثر أصالة ووضوحاً، إضافةً إلى حاجز خزفي ليُثري جودة الصوت وخصوصاً في الطبقات العالية. وحسّنت Nothing تصميم الحجرة المزدوجة مقارنةً بمساعات Ear (2) عبر تزويدها بفتحتين إضافيتين لتحسين تدفق الهواء وتوفير صوت أكثر وضوحاً. 

تدعم سماعات Ear برنامجيّ الترميز LHDC 5.0 وLDAC للبث عالي الدقة عبر البلوتوث، مما يوفر صوت نقيّ وقويّ. ويمكن أن تصل سرعة زمن الانتقال في سماعات Ear إلى 1 ميجابت في الثانية، 24 بت/192 كيلوهرتز مع LHDC 5.0 (برنامج ترميز الصوت عالي الوضوح بزمن انتقال منخفض) وما يصل إلى 990 كيلوبت في الثانية وترددات تصل إلى 24 بت/96 كيلو هرتز مع LDAC. 

ويوفر المعادل المتطور من Nothing مزيداً من التخصيص عبر واجهة رسومية بسيطة في تطبيق Nothing X. ويستطيع المستخدمون الارتقاء بتجربة الاستماع باستخدام Q Factor والتحكم في التردد، بالإضافة إلى إنشاء ملفات تعريف منفصلة لأنواع مختلفة. وعندما يقوم المستخدم بإنشاء ملف تعريف صوتي شخصي على تطبيق Nothing X، يتم استخدام البيانات المسجلة في الوقت الفعلي لضبط مستويات المعادل بناءً على نتائج اختبار السمع. 

خاصية إلغاء الضجيج النشطة 

تضم سماعات Ear ميزة Nothing الأكثر فعالية وذكاءً في إلغاء الضجيج. وتقوم خوارزمية Smart ANC الجديدة بالتحقق من تسرّب الضجيج بين السمّاعة وقناة الأذن وترفع نسبة إلغاء الضجيج وفقاً لذلك. كما تستطيع Ear التحكم في الأصوات المحيطة باستخدام تقنية Adaptive ANC والتي تطبق تلقائياً واحداً من ثلاثة مستويات لإلغاء الضجيج: عالية ومتوسطة ومنخفضة. وتوفر عند مستوى 45 ديسيبل إلغاء الضجيج بما يقرب من ضعف ما توفره سماعات Ear (2). وتمتلك السماعات عرض نطاق يصل إلى 5000 هرتز وتستطيع Ear اكتشاف الأصوات الأكثر تحدياً وتقليلها بشكل فعال.
 

الأداء 

يسمح المحرك المخصص المدمج في سماعات Ear بتوسيع بطارية أكبر، مما يؤدي إلى عمر بطارية أطول بنسبة 25% مقارنةً بسماعات Ear (2)، ويدوم عملها حتى 40.5 ساعة بعد الشحن الكامل باستخدام علبة الشحن أو 8.5 ساعة من التشغيل المتواصل. لعمليات الشحن السريع، تدعم Ear خاصية الشحن اللاسلكي بقدرة 2.5 واط، حيث يمكن شحنها لمدة عشر دقائق لتوفير عشر ساعات من الاستماع مع علبة الشحن. 

تتميز Ear بتقنية Clear Voice الأكثر تقدماً حتى الآن مع تصميم ميكروفون حديث وجديد يسمح بتداخل صوت أقل عند التحدث خلال المكالمات. وأضيف لها مجرى هوائي إضافي جديد على الذراع ليكون للرياح مسار أكثر وضوحاً، مما يقلل بدوره من التداخل بنسبة 60% مقارنةً بسماعات Ear (2). 

يستطيع المستخدمون التبديل بسهولة بين الأجهزة في الوقت الفعلي باستخدام خاصية الاتصال المزدوج Dual Connection. وتقوم السماعات عند تفعيل وضع Low Lag بتقليل تأخّر الصوت مقارنةً بالاستخدام العادي، حسب الاتصال بالجهاز الآخر للاستمتاع بالألعاب بسلاسة. ويمكن الوصول إلى أدوات التحكم لتخطي الملفات الصوتية والتبديل بين أوضاع إلغاء الضجيج وضبط مستوى الصوت.  

سماعات Nothing Ear (a) –لتجربة أكثر متعةً خلال الاستماع للموسيقى  

صممت سماعات Nothing Ear (a) لكافة أوقات اليوم وهي مخصصة لعشاق الموسيقى. وتعتبر الرفيق الصوتي اليومي الأمثل بفضل تصميمها الجميل وتقنية إلغاء الضجيج القوية. 

صممت في لندن 

تم تصميم سماعات Ear (a) في لندن بأسلوب مميز، وتمتلك تصميم Nothing الشفاف الذي تشتهر به الشركة لكنها تأخذ اتجاهاً جديداً بتصميم فقاعي ذو لون أصفر. وتسع بسهولة في الجيب وراحة اليد بفضل الخطوط الناعمة والإطار المستطيل الرفيع. 

 

مرحباً بالأصفر! 

تعتبر سماعات Ear (a) الصفراء منتج Nothing الأول بلون غير الأسود والأبيض. ويكمل اللون الأصفر تصميم السماعات بشكل مثالي ويتماشى مع أسلوب Nothing الشفاف. وإذا جردنا طريقة تركيب الألوان، نصل في النهاية إلى الألوان الأساسية. وأدى هذا النهج النقيّ في استخدام اللون إلى تصميم Ear (a) باللون الأصفر لتكون منتج صوتي مفعم بالحيوية والمرح. 

ANC 

تستخدم سماعات Ear (a) خوارزمية Smart ANC الجديدة وتقوم بفحص شكل قناة الأذن بحثاً عن تسرب للضجيج وتولّد المزيد من إلغاء الضجيج لحجب أكبر قدر ممكن من الضوضاء. ويكتشف نظام إلغاء الضجيج النشط التكيّفي عوامل التشتيت في البيئة المحيطة ويطبق تلقائياً مستويات إلغاء الضجيج العالية أو المتوسطة أو المنخفضة حسب الضوضاء المحيطة. 

 

توفر Ear (a) عند مستوى 45 ديسيبل خاصية إلغاء الضجيج بما يعادل ضعف تلك التي توفرها Ear (2). إضافةً إلى ذلك، تمتلك عرض نطاق ترددي يصل إلى 5000 هرتز يُمكّنها من اكتشاف الأصوات الأكثر تحدياً وتقليلها بشكل فعال. 

الصوت  

يوفر نظام تشغيل Ear (a) الجديد طاقة أكبر بمقدار 2.5 مرة بفضل تصميم الحجرة المزدوجة الذي يُغير قواعد الصوت. وتوفر هذه الزيادة في الطاقة أداءً أعمق وأكثر قوةً لدرجات الصوت الجهير. 

لحماية تفاصيل الصوت، حصلت سماعات Ear (a) على اعتماد الصوت عالي الدقة، ويمكنها بث الصوت عالي الدقة عبر اتصال بلوتوث بسرعة تصل إلى 990 كيلوبت في الثانية بمعدل 24 بت/96 كيلو هرتز، وهو متوافق مع برنامج ترميز LDAC* المدعم بنطاق واسع للبث عالي الدقة عبر اتصال بلوتوث. 

الأداء 

تسمح بطارية Ear (a) بقدرة 500 مللي أمبير في علبة الشحن وبطارية 46 مللي أمبير في كل سماعة للمستخدم بالحصول على ما يصل إلى 42.5 ساعة من تشغيل الموسيقى بعد الشحن الكامل باستخدام علبة الشحن. وللحصول على عمليات شحن سريعة للطاقة، يمكن شحن Ear (a) بخاصية الشحن السريع لمدة عشر دقائق وتقديم عشر ساعات من تشغيل الموسيقى (مع علبة الشحن وإلغاء تفعيل ميزة إلغاء الضجيج النشطة). 

لسهولة التبديل، يمكن وصل سماعات Ear (a) بجهازين في نفس الوقت. وكما هو الحال مع Ear، يعمل وضع Low Lag Mode الخاص بسماعات Ear (a) على تقليل تأخر الصوت مقارنةً بالاستخدام العادي، حسب الاتصال بالجهاز الطرفي الآخر. ويمكن الوصول إلى أدوات التحكم لتخطي ملفات الصوت والتبديل بين أوضاع إلغاء الضجيج وضبط مستوى الصوت. 

دمج مزايا ChatGPT  

سيراً في مسيرتها لتعزيز التقنيات الاستهلاكية والانتقال بها إلى الذكاء الاصطناعي، بالإضافة إلى تبسيط تجربة المستخدم وتحسينها، قامت Nothing بدمج نظام تشغيل Nothing مع مزايا ChatGPT في سماعاتها لتزويد المستخدمين بإمكانية الوصول الفوري إلى المعرفة المباشرة من الأجهزة التي يستخدمونها بشكل يومي وهي السماعات والهواتف الذكية. 

وسيتمكن المستخدمون الذين يمتلكون أحدث نظام تشغيل Nothing OS وChatGPT المثبتين على هواتف Nothing لديهم بفضل التكامل الجديد من الضغط للتحدث إلى أداة الذكاء الاصطناعي الاستهلاكية الأكثر شهرة في العالم مباشرة من سماعات Nothing، بما في ذلك Ear and Ear (a) التي تم إطلاقها حديثاً. وستقوم Nothing أيضاً بتحسين تجربة مستخدمي هاتف Nothing الذكي عبر نظام تشغيل Nothing OS من خلال تضمين نقاط الدخول على مستوى النظام في ChatGPT، ومنها مشاركة لقطات الشاشة والأيقونات المصغّرة من Nothing. للمزيد من التفاصيل حول إطلاق السماعات، يرجى زيارة Nothing.tech. 

يمكنكم العثور على قائمة كاملة بالمواصفات والمزايا على موقع Nothing.tech. للبقاء على اطلاع بأحدث المستجدات، يرجى متابعة Nothing Arabia على Instagram. 

نبذة عن Nothing  

تأسست “Nothing” في عام 2020 لجعل التكنولوجيا ممتعة مرة أخرى. في أقل من أربع سنوات، باعت “Nothing” أكثر من 2 مليون منتج حول العالم، بما في ذلك الهاتف (1)، الذي تم إدراجه في قائمة أفضل الاختراعات لعام 2022 من قبل مجلة “تايم” بفضل تصميمه المبتكر للهاتف الذكي. 

من خلال التصميم المبتكر وابتكارات واجهة المستخدم، تقوم الشركة المقرَّة في لندن بخلق نظام بيئي بديل لمنتجات التكنولوجيا للشباب والمبدعين. 

في عام 2023، أطلقت “Nothing” منتجين من الجيل الثاني: رفيق الصوت القوي Ear (2) وهاتف (2) المنتظر بشدة، الذي شهد ظهور “Nothing” في سوق الهواتف الذكية الأمريكية. كما قامت بإطلاق “CMF by Nothing”، وهو علامة فرعية تركز على جعل التصميم الرائع متاحًا للجميع. في مارس 2024، رحَّبت “Nothing” بثالث هاتف ذكي لها، وهو الهاتف (2a)، الذي يوفر تجربة هاتف ذكي يومية فريدة من نوعها بقوة، مضاعفًا الجهود في تلبية احتياجات المستخدم الأساسية بكل خبرة “Nothing” وهندسة وحرفية. 

تُطوَر جميع منتجات “Nothing” بالتعاون الوثيق مع مجتمعها، الذي يضم أكثر من 8000 مستثمر خاص، وتتميز بالاهتمام بالاستدامة في المقام الأول. 



Scroll to Top