هيكل خارجي آلى يحسن المشى ويقلل من حالات السقوط لدى مصابى باركنسون

[ad_1]

ابتكر الخبراء هيكل خارجى آلى للمساعدة في حالة الأشخاص المصابين بمرض باركنسون، لزيادة القدرة على المشي، مع تقليل احتمالية السقوط، حيث إن هناك عددًا من المحاولات لمعالجة هذه المشكلة، من الأدوية إلى العلاج الطبيعي إلى الجراحة، ولكن كلها محدودة في فعاليتها.


 


ووفقًا لما ذكره موقع “techcrunch”، يوضح بحث جديد أجراه فريق مشترك من جامعتي هارفارد وبوسطن، ونُشر في مجلة Nature Medicine، كيف يمكن للهياكل الخارجية الروبوتية الناعمة معالجة هذه المشكلة، حيث يوجد نوعين من الهياكل الروبوتية، أحدهما يستهدف زيادة قوة العاملين في وظائف شاقة أو متكررة مثل رفع الطرود ونقلها، والثاني هو مساعد يركز إلى حد كبير على الأفراد الذين يعانون من إعاقات حركية.


 


وتتميز التقنية القابلة للارتداء بأجهزة استشعار تكتشف الحركة وتستخدم الخوارزميات لتقدير مشية المشاة، وتعمل المحركات التي تعمل بالكابل على المساعدة في المشي.


 


يقول كونور والش، أستاذ جامعة هارفارد: “لقد وجدنا أن كمية صغيرة فقط من المساعدة الميكانيكية من ملابسنا الآلية الناعمة توفر تأثيرات فورية وتحسن المشي باستمرار عبر مجموعة من الظروف للفرد”.


 


وعمل الباحثون مع رجل يبلغ من العمر 73 عاما مصاب بمرض باركنسون ويعاني من حالة التجمد المرتبطة بالمرض أكثر من 10 مرات في اليوم.


وتمكن فريق والش، وفي بحثهم، الذي تم إجراؤه على مدار ستة أشهر، من التخلص من التجمد لدى المرضى أثناء المشي داخل الهيكل الآلى، وفي المقابل، أصبحوا أيضًا قادرين على المشي لمسافات أبعد وأسرع.


 

[ad_2]

Scroll to Top