ملعب لوسيل يستضيف افتتاح كأس آسيا بذكريات نهائي مونديال 2022 | رياضة

[ad_1]

منوعات – اخبار – نتحدث اليوم حول ملعب لوسيل يستضيف افتتاح كأس آسيا بذكريات نهائي مونديال 2022 | رياضة والذي يثير الكثير من الاهتمام والجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي وكما سنتناول بالتفصيل حول ملعب لوسيل يستضيف افتتاح كأس آسيا بذكريات نهائي مونديال 2022 | رياضة، وتعد هذا المقالة جزءًا من سلسلة المقالات التي ينشرها منوعات بشكل عام.

يتأهب ملعب لوسيل الأيقوني للترحيب بالجماهير في افتتاح كأس آسيا 2023 لكرة القدم في قطر يوم الجمعة المقبل 12 يناير/كانون الثاني، حيث تنطلق مباراة الافتتاح بين منتخبي قطر (حامل اللقب) ولبنان في السابعة مساءً بالتوقيت المحلي، في حين يبدأ حفل افتتاح درة البطولات الآسيوية في الخامسة مساءً.

وصمم ملعب لوسيل وفق أحدث التقنيات العالمية وهو أكبر الملاعب في قطر حيث يتسع لـ80 ألف مشجع، وأقيمت عليه 10 مباريات في كأس العالم 2022 منها المباراة النهائية التاريخية بين فرنسا والأرجنتين التي توجت باللقب في ذكرى ستظل خالدة في تاريخ هذا الملعب الذي افتتح قبل المونديال.

ويضم الملعب منطقة للمشجعين تتيح الاستمتاع بمجموعة متنوعة من الفعاليات والأنشطة الثقافية والترفيهية التي تقام على هامش كأس آسيا، ومن ضمنها عروض وفقرات حية، إضافة إلى مناطق للألعاب وشاحنات الطعام.

وبحسب بيان اللجنة المنظمة لكأس آسيا، سيتم فتح بوابات الملعب قبل 5 ساعات من انطلاق صفارة المباريات.

وتتوافر تذاكر مباريات البطولة على شكل نسخ رقمية يمكن تقديمها من أي جهاز محمول، كما أن بطاقة هيّا غير مطلوبة لدخول الملاعب. وسيتواجد متطوعون والعديد من فرق العمل في أنحاء الملاعب لتقديم الدعم والمساعدة للمشجعين.

ويمكن الوصول إلى ملعب لوسيل بسهولة عن طريق مترو الدوحة، من خلال استخدام الخط الأحمر إلى محطة مترو لوسيل، حيث يقع الملعب على بعد 10 دقائق سيرا على الأقدام.

وبالنسبة للمشجعين الذين يستقلون سياراتهم الخاصة للوصول إلى الملعب، يتوفر خيار ركن السيارة والمشي، ويتوجب على المشجعين اتباع اللافتات الإرشادية لتحديد موقع أقرب موقف للسيارات. كذلك تتوافر تطبيقات تاكسي (كروه) ومشاركة الرحلات في نقاط محددة لتحميل وتنزيل الركاب، والتي تقع على بعد 20 دقيقة سيرا على الأقدام من الملعب.

وتستضيف قطر كأس آسيا للمرة الثالثة في تاريخها، لتحقق بذلك رقما قياسيا في احتضانها للمهرجان الكروي الآسيوي، بعد أن حققت استضافة ناجحة للبطولة في عامي 1988 و2011.

ويتنافس في النسخة الـ18 من الحدث القاري 24 منتخبا من أفضل المنتخبات في آسيا على الطريق للتتويج بلقب درة البطولات الآسيوية، مع 51 مباراة تقام في 9 ملاعب مشيدة وفق أحدث المواصفات.

وفي نهاية مقالتنا إذا كان لديك أي اقتراحات أو ملاحظات حول الخبر، فلا تتردد في مرسلتنا، فنحن نقدر تعليقاتكم ونسعى جاهدين لتلبية احتياجاتكم وتطوير الموقع بما يتناسب مع تطلعاتكم ونشكرًكم علي زيارتكم لنا، ونتمنى لكم قضاء وقت ممتع ومفيد معنا.

[ad_2]

Scroll to Top