عمالقة التكنولوجيا يدعمون إيبك جيمز فى معركتها ضد أبل.. التفاصيل الكاملة

[ad_1]


تعرضت شركة آبل مؤخرًا لانتقادات بسبب عدم التزامها الكامل بتوجيهات القاضي الفيدرالي، وفقًا لبيان جماعي صادر عن عمالقة التكنولوجيا ميتا ومايكروسوفت وماتش جروب، بالإضافة إلى منصة إكس، ويتمحور الخلاف حول نهج آبل في قدرة مطوري التطبيقات على توجيه العملاء إلى الدفع خيارات خارج متجر التطبيقات.


ينبع هذا التطور من حكم صدر عام 2021 عن القاضية إيفون جونزاليس روجرز، الذي قضى بأن شركة آبل لا يمكنها منع مطوري التطبيقات من استخدام روابط خارجية أو عبارات تحث المستخدم على اتخاذ إجراء لطرق دفع بديلة، كان هذا ردًا على الانتقادات بشأن رسوم آبل التي تتراوح بين 15 إلى 30 بالمائة على عمليات الشراء داخل التطبيق.


أبل ضد عمالقة التكنولوجيا


وانتقدت الشركات المعنية إجراءات الامتثال التي اتخذتها شركة آبل باعتبارها معقدة للغاية ومرهقة، مما يمنع المطورين والمستهلكين بشكل أساسي من استخدام طرق دفع بديلة، ويجادلون بأن الحل الذي اقترحه عملاق التكنولوجيا يتنافى مع جوهر وأهداف الأمر القضائي لعام 2021.


وقد أعربت المجموعة عن مخاوفها من أن القيود المستمرة التي تفرضها شركة آبل تجعل من المستحيل تقريبًا على المطورين تقديم خيارات دفع أكثر فعالية من حيث التكلفة أو الوصول إلى المستهلكين.


واتهمت إيبك جيمز شركة آبل بالتحدي الصريح لأمر المحكمة، بعد أن بدأت المعركة القانونية التي أدت إلى الأمر القضائي لعام 2021.


وتؤكد مشاركة لاعبين رئيسيين آخرين في صناعة التكنولوجيا على التأثير الواسع النطاق لسياسات شركة أبل، حيث تسلط هذه الشركات الضوء على أن الرسوم التي اقترحتها شركة آبل بنسبة 12 إلى 27 بالمائة على المشتريات الخارجية تلغي أي ميزة مالية محتملة لتجاوز نظام الشراء داخل التطبيق في متجر التطبيقات.


شاركت ميتا شكوى محددة، مشيرة إلى أن سياسات آبل أدت بشكل مباشر إلى زيادة التكاليف بالنسبة للمعلنين الذين يستخدمون تطبيقها لتعزيز رؤية المنشورات، جاء هذا التغيير بعد إصرار شركة آبل على تطبيق رسوم الشراء داخل التطبيق (IAP) على ميزات إعلان ميتا في عام 2022.


رد أبل


ويتلخص موقف المجموعة في أن مثل هذه السياسات لا تؤدي إلى تضخيم التكاليف دون داع فحسب، بل إنها تحد أيضاً من الخيارات المتاحة للمطورين والمستهلكين على حد سواء.


وردًا على ملخص المحكمة، أشار المتحدث باسم شركة آبل، فريد ساينز، إلى بيان الامتثال السابق للشركة، مؤكدًا أن شركة آبل قد استوفت متطلبات الأمر.


أكدت آبل أن إرشاداتها الخاصة بروابط الدفع الخارجية ضرورية للحفاظ على خصوصية المستخدم وأمانه وسلامة نظام iOS البيئي بشكل عام.


ومن المقرر أن تقدم الشركة حججها المضادة في جلسة استماع بشأن تنفيذ الأمر القضائي، المقرر عقدها في 30 أبريل 2024.


ويستمر هذا النقاش القانوني المستمر في تسليط الضوء على التوتر بين مطوري التطبيقات وحراس منصات توزيع التطبيقات الرئيسية.


بالإضافة إلى ذلك، تم توضيح موقف آبل بشأن هذه المسألة بشكل أكبر في التحديث الأخير في 20 مارس 2024، مع التأكيد على التزامها بالامتثال لأمر المحكمة مع الدفاع عن ضرورة سياساتها لحماية جميع أصحاب المصلحة داخل نظام iOS البيئي.




 

[ad_2]

Scroll to Top