طيران الإمارات تفتح الباب أمام المؤهلين للانضمام إلى فريقها من المضيفات والمضيفين

[ad_1]

أعلنت طيران الإمارات عن حاجتها لتعيين مضيفات ومضيفين جويين للعمل ضمن فريقها متعدد الجنسيات. ودعت المهتمين من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة والمقيمين فيها من مختلف الجنسيات إلى تسجيل اهتمامهم عبر الإنترنت على موقع طيران الإمارات الخاص بالوظائف الشاغرة، وانتظار الدعوة بالبريد الإلكتروني لتحديد مكان وموعد إجراء المقابلات.

وينبغي للراغبين في بدء مهنة مثيرة للسفر حول العالم، والاستمتاع بعيش حياة أطقم الطائرة في أكبر ناقلة دولية في العالم، التحقق من معايير الأهلية هنا وتسجيل اهتمامهم عبر تعبئة نموذج طلب التقديم عبر الإنترنت.

5 أسباب لانضمامكم إلى طاقم طيران الإمارات:

السفر: يسافر مضيفو ومضيفات طيران الإمارات إلى أكثر من 130 وجهةً رائعةً في قارات العالم الست، من الأميركتين إلى أستراليا. ويستكشفون النسيج الغني للثقافات والطعام وأنماط الحياة والتاريخ والتضاريس والرؤى، التي تشكل شخصياتهم وتصقل مهاراتهم مستقبلاً. ينحدر أفراد فريق طيران الإمارات متعدد الثقافات من أكثر من 140 جنسية، يعملون معاً كفريق واحد ويكوّنون صداقات تدوم مدى الحياة.

الراتب والامتيازات: يتمتع طاقم الطائرة براتب جيد وبدلات عن ساعات الطيران، وأهلية للحصول على حصة من الأرباح، وإجازة سنوية، وتذكرة الإجازة السنوية، بالإضافة إلى الرعاية الطبية الممتازة، بما في ذلك الأسنان والتأمين على الحياة والتنقل من وإلى العمل وخدمات غسيل الملابس المجانية. كما يمكن لأفراد عائلاتهم وأصدقائهم التمتع بتذاكر سفر مخفضة. ويستمتع أفراد الطاقم بالعيش في أماكن إقامة مجهزة ومفروشة في دبي، وفي فنادق من فئة 4- 5 نجوم أثناء أيام التوقف في جميع أنحاء العالم.

وتوفر بطاقة FACE المخصصة حصرياً لطاقم الطائرة، وبطاقة طيران الإمارات البلاتينية المتاحة لجميع الموظفين، مجموعة من الامتيازات والخصومات الحصرية عبر آلاف العلامات التجارية ومتاجر التجزئة والنوادي والفنادق والمنتجعات وغيرها الكثير، محلياً وعالمياً.

التدريبات والمهارات الحياتية: على متن الطائرة، لا يشتهر طاقم الضيافة في طيران الإمارات بخدمتهم عالية الجودة على متن الطائرة فحسب، بل إنهم أبطال السلامة والأمن وحالات الطوارئ الطبية. حيث يخضع المنضمون الجدد لأطقم الضيافة الجوية لبرامج تدريبية مكثفة على القيادة ومهارات إنقاذ الحياة في إجراءات السلامة والطوارئ، والإسعافات الأولية الأساسية، ويتلقون نصائح حول العناية بالبشرة والتغذية والصحة في جلسات الصورة والزي الرسمي، ويتم تدريبهم على أسس الضيافة في طيران الإمارات وتقديم الأطعمة والمشروبات على متن الطائرة في التدريب على الضيافة والخدمة.

ويمكن لأفراد الطاقم الوصول إلى مجموعة من فرص التعلم والتطوير في كلية الإمارات للتدريب، وعلى موقع لينكدإن وعلى بوابة مهارات المستقبل الداخلية. وفي المدة بين 2023-2024، تمكّن 18600 موظف في مجموعة الإمارات حول العالم من تطوير مهاراتهم من خلال الدورات التدريبية. كما يمكن للمهتمين ببرامج التعليم العالي والدكتوراه الحصول على درجاتهم العلمية والدكتوراه بسعر مخفض من جامعة الإمارات للطيران، المؤسسة الأكاديمية الرائدة في مجال الطيران في المنطقة.

التقدم الوظيفي: يحظى طاقم الطائرة بمسارات مهنية مخططة ومخصصة، ويتوفر لهم فرص ممتازة للتقدم الوظيفي من فرق الدرجة السياحية إلى درجة الأعمال ثم إلى فرق الدرجة الأولى، ومن ثمّ إلى الأدوار القيادية في الإشراف والمراقبة على المقصورة. ويجد العديدون منهم فرص النجاح بعد ذلك في الوظائف الأرضية كمدربين وإدارة أطقم الضيافة الجوية، كما يمكنهم التقدم لوظائف شاغرة ضمن مختلف أقسام طيران الإمارات.

التقدير والمكافأة: مثل جميع الموظفين في مجموعة الإمارات، يتم تكريم أطقم الضيافة الجوية لمساهماتهم المتميزة ولكونهم قدوة ملهمة. ويفخر العديد منهم بحصولهم على جائزة “نجم” وهو أعلى تكريم في مجموعة الإمارات، ويحصلون بانتظام على شهادات نجم وجوائز نقدية نظير جهودهم.

وفي عام 2023-2024، منحت مجموعة الإمارات 21 ألف شهادة نجم مع قسائم مكافآت بقيمة 2 مليون درهم.

وتزيد أعداد أفراد طاقم الضيافة في طيران الإمارات حالياً على 22 ألفاً، وتعتزم الناقلة توظيف 5000 فرد ضمن الطاقم خلال السنة المالية الجارية. هنا تفاصيل أوفي حول عمل وحياة طاقم الضيافة في طيران الإمارات.

[ad_2]

Scroll to Top