شركة تصنيع محرك الألعاب Unity تسرح 1800 موظف




تشهد شركة Unity تسريحًا آخر للعمال، وهذه المرة سيؤثر ذلك على حوالي 25% من قوتها العاملة بأكملها أو حوالي 1800 موظف. 


 

وفي ملف مقدم إلى لجنة الأوراق المالية والبورصة، قالت الشركة التي تصنع محرك الألعاب الشهير Unity، إنها تقوم بالتخفيضات “في الوقت الذي تعيد فيه الهيكلة وتعيد التركيز على أعمالها الأساسية، وتضع نفسها في مكانة لتحقيق نمو طويل الأجل ومربح”.


 


وقد مرت الوحدة بعدة جولات من تسريح العمال خلال العام الماضي، وكان آخرها يؤثر على 265 عاملاً في نوفمبر الماضي، ومع ذلك لا يزال من غير الواضح ما إذا كانت شركة Unity ستقوم بتسريح 1800 عامل إضافي بالإضافة إلى عمليات التسريح من العمل التي أعلنت عنها العام الماضي .


 

وفى تواصلنا مع الوحدة للتوضيح ، قال كيلي إكينز  مدير العلاقات العامة في Unity في تصريح لـ The Verge، إن عمليات تسريح العمال في العام الماضي جاء بعد أسابيع فقط من قيام الشركة بإجراء تغييرات على نموذج التسعير الخاص بـ Unity والتي أحبطت المطورين ، ونتيجة لذلك انتهى الأمر بشركة Unity إلى التراجع عن أجزاء من السياسة الجديدة، في حين استقال الرئيس التنفيذي السابق John Riccitiello .


 


وأضاف ، اليوم كجزء من إعادة ضبط شركتنا الموضحة في خطاب المساهمين لدينا بتاريخ 9 نوفمبر 2023، أعلنا أن Unity اتخذت القرار الصعب بتنفيذ خفض القوى العاملة، واستهداف ما يقرب من 25٪ من إجمالي القوى العاملة لدينا في جميع الفرق،


 


ولم يتم اتخاذ هذا القرار باستخفاف، ونحن نعرب عن عميق امتناننا للمتضررين على تفانيهم ومساهماتهم”.

Scroll to Top