أحمد أيمن منصور يعود إلى القاهرة بعد إجراء جراحة الصليبى بالنمسا




عاد أحمد أيمن منصور، مدافع النادي المصري، إلى القاهرة قادماً من النمسا، بعد خضوعه لجراحة الرباط الصليبي بأحد المراكز الطبية هناك الثلاثاء الماضي.


وكان أحمد أيمن منصور قد خضع لعملية جراحية ناجحة لإعادة بناء الرباط الصليبي الأمامي للركبة اليسرى من وتر الرضفة، مع استئصال جزء صغير من الغضروف الخارجي للركبة، وكذلك خياطة جزء صغير من جسم الغضروف الداخلي، بأحد المراكز الطبية المتخصصة في جراحات الركبة بالنمسا.


وأكد الدكتور محمود الشحات، طبيب الفريق الأول للكرة بالنادي المصري، أن الجراحة قد استمرت لمدة ساعتين. وأضاف طبيب المصري، أنه تواصل مع الخبير النمساوي كريستيان فينك الذى أجرى الجراحة للاطمئنان منه على نجاح الجراحة من ناحية وللاتفاق على مراحل العلاج وخطة التأهيل، وذلك حرصا على سرعة تماثل اللاعب للشفاء وعودته للمشاركة في تدريبات الفريق ومن ثم الاشتراك في مباريات الفريق.


وكانت الأشعة التى خضع لها أحمد أيمن منصور لاعب المصرى، قد أثبتت إصابته بقطع فى الرباط الصليبى للركبة اليسرى، وذلك بعد تعرضه للإصابة خلال الشوط الأول من مباراة الفريق أمام فريق زد، والتى انتهت بالتعادل بهدفين لكل فريق.

Scroll to Top